اقرأ أيضا..

شاع في هذا القسم

الخارجية الأمريكية: نأسف على خروج الحكومة المالية من اتفاق الجزائر

عبرت وزارة الخارجية الأمريكية اليوم الجمعة، عن “أسفها” لانسحاب الحكومة الانتقالية في مالي من اتفاق السلم والمصالحة الموقع بالعاصمة الجزائرية سنة 2015.

وكتبت الوزارة على حسابها في منصة “إكس”: “نأسف لانسحاب الحكومة الانتقالية (في مالي) من اتفاق الجزائر، الذي لو تم تنفيذه بالكامل لكان قد وفر المزيد من الاستقرار لجميع الماليين والمنطقة بأكملها.

وكانت الحكومة الانتقالية في مالي زعمت في بيان نشرته في 26 يناير، بأن “التدخل في الشؤون الداخلية لمالي من جانب سلطات الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، أمور تقوض الأمن الوطني وسيادة مالي”، وادعت أن الجزائر ترغب في الإبقاء على نظام عقوبات الأمم المتحدة بشأن مالي”.

ومن جانبها، حذرت الجزائر من خطورة قرار السلطات العسكرية في مالي، إنهاء العمل باتفاق السلم والمصالحة الموقع بالعاصمة الجزائرية.

spot_img