وزير الخارجية: التدابير العالمية لمواجهة كورونا لم ترقَ لمتطلبات الأزمة

 وزير الخارجية: التدابير العالمية لمواجهة كورونا لم ترقَ لمتطلبات الأزمة

قال وزير الشؤون الخارجية إسماعيل ولد الشيخ أحمد إن “التدابير المتخذة من طرف العالم للتصدي لهذا الوباء وتداعياته ما زالت دون مستوى التطلعات، ولم ترق بعد لمتطلبات الأزمة”.

وجدد الوزير -خلال تقديمه لخطاب موريتانيا أمام الدورة 76 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك- دعوة موريتانيا للمجتمع الدولي من أجل إلغاء المديونية الخارجية للدول الافريقية بشكل تام ونهائي.

ودعا الوزير إلى محاولة تخفيف آثار وتبعات انتشار فيروس كورونا على الدول الفقيرة وذات الاقتصادات الهشة، “من خلال تسريع وتيرة التلقيح من جهة ودعم تلك الاقتصادات من جهة أخرى”.