نواكشوط: عودة الوحدة العاشرة من الدرك بعد انتهاء مهمتها في وسط إفريقيا

 نواكشوط: عودة الوحدة العاشرة من الدرك بعد انتهاء مهمتها في وسط إفريقيا

عادت الوحدة العاشرة من الدرك الوطني، مساء الثلاثاء، إلى نواكشوط، قادمة وسط إفريقيا، بعد انتهاء مهمتها ضمن قوة حفظ السلام الأممية، والتي دامت لعام.

 

وتتكون هذه الوحدة من 140 عنصرا من بينهم 11 ضابطا وعدد من ضباط الصف، وتعنى هذه الوحدة بعمليات حفظ النظام وحماية الأشخاص والممتلكات وتأمين وحماية مباني الهيئات الأممية والاستجابة الفورية لطلبات الإغاثة.

 

وتأتي عودة هذه الوحدة بالتزامن مع تسلم الوحدة الحادية عشر مهامها في إفريقيا الوسطى بعد مغادرتها مطار نواكشوط الدولي فجر الثلاثاء متوجهة إلى مدينة بريا.