حزب التكتل: الحوار يجب أن يفضي إلى إجماع حول القضايا الجوهرية

 حزب التكتل: الحوار يجب أن يفضي إلى إجماع حول القضايا الجوهرية

قال حزب تكتل القوى الديمقراطية إن الحوار السياسي المرتقب يجب أن “يُفضي إلى التغيير الديمقراطي الذي طالما انتظره الشعب الموريتاني”.

وأعرب التكتل، في بيان صادر مساء اليوم الجمعة، عن سعيه الجاد لإيجاد إجماع واسع حول القضايا الوطنية الجوهرية، من خلال حوار شامل، داعيا القوى الوطنية إلى “نبذ الخلاف من أجل انعقاد الحوار المنشود في جوّ هادئ ومسؤول وبنّاء”.

وطالب البيان السلطات بـ”التوقف الفوري عن ممارسات القمع في حق المتظاهرين السلميين وأصحاب الرأي، واعتماد أسلوب حضاري، قوامه الاستماع والتفهم والتشاور، ممّا يضمن تسوية عادلة ومستدامة لمظالمهم”.

وجدد الحزب مطالبته “بتوسيع دائرة التحقيق في الفساد المستشري في جميع مفاصل الدولة منذ عقود، والتوقف عن تدوير المفسدين، وتفعيل عمل مؤسسات رقابة تسيير المال العام”، وفق نص البيان.