انعقاد الدورة الأولى للجنة الثنائية الحدودية الموريتانية الجزائرية

 انعقاد الدورة الأولى للجنة الثنائية الحدودية الموريتانية الجزائرية

عقد وزيرا الداخلية الموريتاني محمدسالم ولد مرزوك، والجزائري كمال بلجود، اليوم الاثنين، الدورة الأولى للجنة الثنائية الحدودية الموريتانية الجزائرية.
وقالت الخارجية الجزائرية، في بيان صادر عنها، أن الدورة التي تدوم ليومين، في الجزائر العاصمة، من شأنها “التأسيس لمنحى جديد للتعاون الثنائي المشترك، وبعث آفاق تنموية واعدة تخدم المصالح المتبادلة لشعبي البلدين الشقيقين”، وفق نص البيان.
ويأتي انعقاد هذه الدورة لعد توقيع البلدين على مذكرة تفاهم تتعلق بإنشائها، في شهر ابريل الماضي بنواكشوط.
وأكدت وكالة الأنباء الجزائرية (الرسمية) أن اللجنة تشمل مناطق اختصاص تتمثل في ولاية تيرس الزمور (موريتانيا) وتندوف (الجزائر)، وتهدف الى تعزيز فرص الاستثمار وانجاز مشاريع شراكة مشتركة في قطاعات ذات اولوية على مستوى المناطق الحدودية المشتركة ورفع مستوى المبادلات الاقتصادية والتجارية.