السلطات المصرية تبحث زيادة صادراتها إلى السوق الموريتاني

 السلطات المصرية تبحث زيادة صادراتها إلى السوق الموريتاني

بحث رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية المصرية إبراهيم العربي، مع سفير مصر في موريتانيا خالد يوسف، سبل دعم الصادرات المصرية إلى السوق الموريتاني، واستعراض الفرص الاستثمارية المُتاحة في السوق المصري أمام رجال الأعمال الموريتانيين.

 

وتسعى الحكومة المصرية حاليا لفتح أسواق جديدة لمنتجاتها بغية زيادة الصادرات، ودعم العلاقات الاقتصادية بين البلدين، حيث بلغت الصادرات المصرية إلى السوق الموريتاني، ذروتها عام 2007 محققة 96 مليون دولار، مقابل واردات بقيمة 75 ألف دولار أمريكي.

 

وحققت مصر خلال الربع الأول من 2018 فائضًا تجاريًا لصالحها مع موريتانيا بقيمة 4.888 مليون دولار، حيث بلغت صادرات مصر 5.460 مليون دولار، مقابل واردات بقيمة 572 ألف دولار.