الحزب الحاكم: الأجدر بقوى التقدم الاعتراف بسياستنا التي جنب بلادنا التوترات

 الحزب الحاكم: الأجدر بقوى التقدم الاعتراف بسياستنا التي جنب بلادنا التوترات
قال حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم إن البيان المنسوب لحزب اتحاد قوى التقدم المعارض، « تجاهل كل ما تم إنجازه حتى الآن منذ تسلم فخامة رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني مقاليد الأمور في البلد، ومتناسيا ما تحقق للفئات الهشة، وفي عهده فقط، من تحسين ظروف معاش وتأمين صحي، ودعم لأسعار المواد الغذائية في موسم الغلاء العالمي الذي نمر به حاليا ».
وتابع الحزب في بيان الرد إنه « كان من الأجدر بالبيان، حين ذكر الحروب المستعرة على حدودنا المختلفة، أن يعترف بسياساتنا الناجعة التي جنبت بلادنا مثل هذه التوترات، ووفق ما أقر بذلك مختلف شركائنا عبر العالم ».
حزب الاتحاد من أجل الجمهورية، أكد أن قانون الرموز المصادق عليه أخيرا لا يشكل أي مساس بالحريات الفردية ولا الجماعية، بقدر ما يحافظ على حماية رموز ومقدسات الوطن ، وكرامة وخصوصيات الأفراد.