الجيش الوطني يستعد لإطلاق مناورات عسكرية بحرية

 الجيش الوطني يستعد لإطلاق مناورات عسكرية بحرية

حدد الجيش الوطني الفترة من 23 إلى 24 سبتمبر الجاري، موعدا لمناورة عسكرية، تحمل اسم “درع الشواطئ”، تجمع بين سلاحي البحرية الوطنية، والطيران العسكري.

وأكد الجيش –في توضيح صادر اليوم الأربعاء-  إلى أن هذه المناورات، ستشارك فيها، طائرات مقاتلة، وحوامات، وطائرات مراقبة، بالإضافة إلى سفن حربية، وزوارق قتالية، ووحدات من مشاة البحرية، ومشاة الطيران.

وقال الجيش إن المناورة تهدف لإعداد وتدريب القوات البحرية والجوية، على التعاون في مواجهة الإرهاب، في البحر وتعزيز القدرات العملياتية للبحرية الوطنية، وسلاح الطيران، في مجال الأمن والسلامة البحرية.

وأوضح الجيش أن المناورات تسعى لتدريب القوات البحرية والجوية، على تأمين الموانئ والواجهات البحرية، بالإضافة إلى تنمية التعاون العملياتي بين السلاحين، واكتساب القدرة على تأمين واستغلال ثروات البلاد البحرية، وضمان الوفاء بالتزامات موريتانيا اتجاه الشركاء الدوليين.