DJI تكشف في نوفمبر عن إصدارها الجديد من طائراتها المسيرة

 DJI تكشف في نوفمبر عن إصدارها الجديد من طائراتها المسيرة

من المنتظر أن تعلن شركة DJI في شهر نوفمبر القادم إطلاق إصدارها الجديد من الطائرات المسيرة، والذي يتميز بمواصفات جديدة من أبرزها سعة البطارية وكاميرا إضافية بمواصفات عالية حسب وصف الشركة.

 

وتشير التسريبات إلى أن Mavic 3 Pro ستحصل على بعض التحسينات المهمة، حيث أن الطائرات المسيرة ذات الحجم القياسي التي تنتجها شركة DJI لا تتجاوز مدة تحليقها نصف ساعة في الهواء قبل أن تتطلب تبديل البطارية أو إعادة شحنها، على عكس تسريبات الإصدار الجديد التي تشير إلى أنه يصل إلى 46 دقيقة تحليق متواصلة.

 

ويأتي الإصدار الجديد بكاميرا ثانية كاملة (مع المستشعر والعدسة الخاصة بها) حيث تتمكن من الحصول على إمكانات تقريب وزاوية واسعة، فضلا عن حصولها على مستشعر 1 إنش وفتحة قابلة للتعديل مع عدسة تليفوتوغرافي 24-48 ميليمتر.

 

كما يحتوي على مستشعر Four Thiard أكبر خلف الكاميرا بقياس 24 ميليمتر بفتحة عدسة f/2.8 – فتحة f/11. ثانيًا، وتمتد العدسة المقربة أمام المستشعر الثانوي الجديد بقياس 1/2 إنش إلى 160 ميليمتر للحصول على مجال رؤية 15 درجة.

 

ويتميز الإصدار الجديد بقرص SSD مدمج مع كابل بيانات بسرعة جيجابت في الثانية. وإصدار جديد من وحدة تحكم DJI الذكية. التي تحتوي على شاشة مدمجة مع نقل فيديو محسن لمسافة 15 كيلومتر.