دعوى قضائية ضد شركة إسرائيلية استخدمت بيغاسوس على مستخدمين لآبل

 دعوى قضائية ضد شركة إسرائيلية استخدمت بيغاسوس على مستخدمين لآبل

رفعت شركة “آبل” دعوى قضائية ضد شركة السايبر الإسرائيلية NSO، إثر استهداف هواتف مستخدميها بواسطة برنامج “بيغاسوس” للتجسّس الذي تنتجه الشركة، فيما كشفت “آبل” عن تقنيات استخدمتها الشركة الإسرائيلية في اختراق أجهزة الضحايا على حد وصفها.

 

وأكدت “آبل” عبر بيان أصدرته أن الدعوى تكشف معلومات جديدة حول كيفية وصول برامج التجسس لأجهزة مستخدميها، موضحة أنها تسعى لاستصدار “أمر قضائي دائم لمنع برامج NSO الإسرائيلية من الوصول إلى أي برامج أو خدمات أو أجهزة تابعة لشركة آبل”.

 

وجاء في بيان “آبل” أن “NSO تقوم بإنشاء تقنية مراقبة متطورة بدعم حكومات دول، حيث تسمح لبرامج التجسس عالية الاستهداف بمراقبة ضحاياها.

 

ونقل البيان عن نائب رئيس هندسة البرمجيات في شركة “آبل”، كريج فيديريغي، قوله إن “الجهات الفاعلة التي ترعاها الدول مثل مجموعة NSO، تنفق ملايين الدولارات على تقنيات المراقبة المتطورة دون مساءلة فعالة”