دراسة: فيروس كورونا قد يصيب خلايا الأذن ويتسبب بفقدان السمع

 دراسة: فيروس كورونا قد يصيب خلايا الأذن ويتسبب بفقدان السمع

توصلت دراسة حديثة إلى الكشف عن مضاعفات خطيرة للإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وأشارت الدراسة التي أجراها باحثون في مستشفى ماساتشوستس إلى أن كورونا يؤدي إلى فقدان السمع وطنين الأذن، ومشاكل في التوازن.
وتوصل العلماء إلى هذه النتائج بعد فحص عينات من الأذن الداخلية لمصابين بكورونا، وكانوا يعانون من الدوران تراجع حدة السمع، أن الخلايا الشعرية السمعية، وخلايا “شوان” وهي نوع من الخلية الدبقية الموجودة في الجهاز العصبي الطرفي، احتوت على بروتينات يحتاجها فيروس كورونا لدخول الخلايا وإصابتها.ولفت الباحثون إلى أنهم لم يتمكنوا من معرفة كيفية وصول الفيروس إلى الأذن الداخلية، لكنهم توقعوا أنه يدخل خلال قناة تربط الأنف بالأذن الوسطى، حسبما نقلت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.