دراسة: حليب الأم المطعمة ضد كورونا يحمي رضيعها من الإصابة

 دراسة: حليب الأم المطعمة ضد كورونا يحمي رضيعها من الإصابة

كشفت دراسة جديدة أن الأم التي تلقت لقاحا مضاد لفيروس كورونا، يحتوي حليبها على أجسام مضادة قد تحمي رضيعها من العدوى، لكن هناك حاجة إلى مزيدٍ من البحث لتحديد آثار الأجسام المضادة على مناعة الرضَّع.

وأجرى باحثون من جامعة فلوريدا الأمريكية اختبارات لدم الأم وحليبها على ثلاث فترات للكشف عن الأجسام المضادة قبل التطعيم، وبعد جرعة اللقاح الأولى، ثم الجرعة الثانية.

ووجد العلماء أن لبن الأم بعد الجرعة الثانية كان فيه زيادة بمقدار 100 ضعف في الأجسام المضادة التي تلعب دوراً مهماً في المناعة ومكافحة العدوى.

واشتملت الدراسة على تحليل حليب 21 من الأمهات المرضعات اللاتي عملن في مجال الرعاية الصحية، حيث تم تسجيلهن في الدراسة اعتباراً من ديسمبر 2020، عندما أصبحت اللقاحات متاحة للعاملين في مجال الرعاية الصحية، واستمرت الدراسة حتى مارس 2021.