مواضيع ذات صلة

الأكثر قراءة

استراحة بين شوطين.. هل اتفق الغزواني وعزيز في مكالمة هاتفية؟

سحبت السلطات الموريتانية مساء الأربعاء قبل منتصف ليل الخميس...

موريتانيا والعزلة الدولية.. هل فشل نظام ولد الشيخ الغزواني دبلوماسيا؟

قبل ساعات حطت طائرة المستشار الألماني أولاف شولتس في...

غينيا: منح جواز سفر دبلوماسي يثير ضجة في عالم التواصل

سبب منح السلطات الغينية جواز سفر دبلوماسي للمطرب موسى...

فرنسا: ولد عبد العزيز يعقد اجتماعا مع أفراد الجالية الموريتانية

من المقرر أن يعقد الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد...

الخريف يزيد قلق سكان نواكشوط من ارتفاع منسوب المياه

شهدت العاصمة نواكشوط تهاطلات مطرية في الأيام الماضية مؤذنة بدخول موسم خريف متأخر نسبيا هذا العام، ورغم تشوف الموريتانيين للخريف وانتظارهم له في معظم مناطق البلاد، إلا أنه في العاصمة على وجه التحديد يشكل تحديا كبيرا، إذ لا تتوفر المقاطعات التسع للولايات الثلاث المشكلة للعاصمة على نظام تصريف للأمطار كامل وشامل يغطي مناطق ركود المياه.

إضافة إلى ذلك، ورغم اتخاذ السلطات المحلية والحكومية جهودها كل عام، تبقى نواكشوط عائمة على مستنقعات لأسابيع وأشهر أحيانا من مخلفات الأمطار، تنضاف إلى مياه البحر المطمورة أو بقايا رطوبة مياهه.

ومع تآكل الجدار الرملي الذي يحمي العاصمة من ارتفاع منسوب مياه البحر بسبب عدم تجديده واستخدامه لأغراض البناء، ومع ظواهر التغير المناخي وذوبان الجليد في القطب الشمالي ما رفع منسوب مياه البحار والمحيطات، يجد الموريتانيون أنفسهم حتى الساعة متفرجين أكثر من كونهم فاعلين تجاه الخطر الذي يتهدد العاصمة الناشئة في خمسينيات القرن الماضي.

#مدار

spot_img