كينيا: تعليق المحادثات بين المعارضة والحكومة

عُلقت المحادثات بين المعارضة الكينية وحكومة الرئيس وليام روتو إلى أجل غير مسمىوقال أوتييندي أمولو، الرئيس المشارك للمحادثات المشتركة بين الحزبين، إن المحادثات عُلقت بعد أن فشلت الحكومة في تلبية مطالب المعارضة.

وكان تحالف أزيميو لا أوموجا (إعلان الوحدة) المعارض بقيادة الزعيم المخضرم رايلا أودينجا على مفترق طرق في الأشهر القليلة الماضية مع تحالف كينيا كوانزا (كينيا أولاً) الحاكم بزعامة روتووقاد أودينجا احتجاجات مرتين أسبوعيا بدأت في مارس بسبب ارتفاع تكاليف المعيشة والتزوير المزعوم في انتخابات العام الماضي.

وتم تعليق الاحتجاجات المناهضة للحكومة في وقت سابق من هذا الشهر بعد أن قال تحالف المعارضة إن التحالف الحاكم وافق على أحد مطالبه، ولم تخض في تفاصيل الاتفاق في ذلك الوقت.

وتعهد روتو باستعادة الانضباط المالي في كينيا بعد ارتفاع الدين العام في عهد سلفه. لكن اقتراحه برفع الضرائب على مجموعة واسعة من الأنشطة الاقتصادية كجزء من مشروع قانون المالية الذي ستطرحه حكومته على البرلمان الشهر المقبل واجه معارضة من موظفي الخدمة المدنية والمعارضين السياسيين، بما في ذلك أودينجا.