ليبيا: الأمم المتحدة تعلن إزالة ما يزيد على 27 ألفا من الذخائر المتفجرة

قالت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، أمس الاثنين، إنه تمت إزالة 27457 مادة متفجرة من مخلفات الحرب من مدن طرابلس ومصراتة وبنغازي وسرت الليبية العام الماضي.

وأفادت البعثة بإزالة أكثر من مليون ذخيرة متفجرة من مخلفات الحرب في ليبيا منذ عام 2011، وأوضحت أن ذلك يشمل قذائف (82%) وذخائر لأسلحة صغيرة (4%).

وتدعم دائرة الأمم المتحدة للإجراءات المتعلقة بالألغام، جلسات تدريبية موجهة لما يناهز 300 ألف طفل و125 ألف رجل و71 ألف امرأة في جميع أنحاء ليبيا للتوعية بالمخاطر.

وبعد النزاع في سرت عام 2016، كان هناك ارتفاع واضح في معدل الإصابات الناجمة عن الألغام ثم انخفض المعدل مجددًا، إلا أن الأعمال القتالية الأخيرة في طرابلس شهدت إصابات ناجمة عن الألغام وارتفاعا في معدل الإصابات الناجمة عن الذخائر.

ولا يزال أكثر من 15 مليون متر مربع يعج بالذخائر المتفجرة في أنحاء ليبيا، رغم الجهود المبذولة خلال العقد الماضي لإزالة الألغام.

وبحسب بيان سابق للأمم المتحدة، فإن 19 شخصًا قتلوا خلال سنة 2022 بسبب متفجرات من مخلفات الحرب في البلاد، بينهم 14 طفلًا. ويوجد حاليًا 505486 شخصًا في ليبيا عرضة لخطر الألغام والذخائر غير المنفجرة من مخلفات الحرب.