اقرأ أيضا..

شاع في هذا القسم

رئاسة السنغال تعلن الانصياع لقرار المجلس الدستوري القاضي بتنظيم الانتخابات في وقتها

قالت الرئاسة السنغالية في بيان صادر عنها اليوم الجمعة، إن الرئيس ماكي سال، “سيعمل جاهدا حتى تُنظم الانتخابات في أقرب فرصة بعد التشاور الكامل مع جميع القيادات السياسية”.

وشدد البيان على أن الرئيس السنغالي، يضع في عين الاعتبار قرار المجلس الدستوري، “بوصفه جزءا من آليات القضاء الطبيعي للديمقراطية وسيادة القانون على النحو المنصوص عليه في الدستور”.

وعبر البيان عن عزم الرئيس السنغالي تنفيذه لقرار المجلس الدستوري.

وكان المجلس الدستوري السنغالي قد اعتبر قرار رئيس البلاد ماكي سال بتأجيل الانتخابات مخالفا لمقتضيات الدستور.

قرار المجلس جاء ردا على الدعوى التي رفعها أمامه عدد من مرشحي الرئاسة ونواب من ائتلاف يوي اسكان وي المعارض الرافضين لتأجيل الانتخابات، التي كانت مقررة في 25 فبراير الجاري.

ووفق منطوق القرار الصادر عن المجلس، فقد تم إلغاء قرار تأجيل الانتخابات الذي أعلنه الرئيس ماكي صال في 3 فبراير ساعات قبل انطلاق الحملات الدعائية.

وشهدت السنغال أزمة أسفرت عن مقتل ثلاثة أشخاص خلال اشتباكات بين المتظاهرين والشرطة بعد قرار الرئيس ماكي سال تأجيل الانتخابات التي كانت مقررة في 25 فبراير الجاري.

وبرر الرئيس قراره حينها بوجود خلاف بين البرلمان والمجلس الدستوري بشأن أشخاص منعوا من الترشح، ومخاوف من عودة الاضطرابات التي شهدتها البلاد في عامي 2021 و2023.

spot_img