اقرأ أيضا..

شاع في هذا القسم

بصيرو فاي: ستظل السنغال بلدا صديقا وحليفا آمنا وموثوقا لأي شريك

قال الرئيس السنغالي المنتخب بصيرو ديوماي فاي، إن السنغال ستحتفظ دائما بمكانتها وستظل بلدا صديقا وحليفا آمنا وموثوقا لأي شريك، سيشارك معها في تعاون مجد ومثمر للطرفين.

وعبر فاي في أول خطاب له بعد فوزه في الانتخابات التي أجريت الأحد الماضي، عن شكره للرئيس ماكي سال الذي مكن موقفه والتزامه، من إجراء اقتراع حر وديمقراطي وشفاف، وبالتالي ضمان نتائج تعترف بها جميع الأطراف.

وشدد فاي القادم من صفوف المعارضة من المعارض الأشهر في البلاد عثمان سونغو، التزامه بالحكم بتواضع وشفافية، ومحاربة الفساد على كافة المستويات، وتكريس نفسه لإعادة بناء اامؤسسات وتعزيز أسس العيش المشترك.

وأضاف فاي، أنه سيعمل بلا هوادة من أجل المصالحة الوطنية، وإعادة بناء أسس العيش المشترك، وإعادة بناء المؤسسات، والتخفيض الكبير في تكاليف المعيشة، وإقامة مشاورات قطاعية وطنية شاملة بشأن تقييم السياسات العامة وإعادة إطلاقها.

وكانت النتائج الأولية للانتخابات الرئاسية السنغالية، قد أظهرت تقدما كبيرا للمرشح بصيرو فاي على أقرب منافسيه، وهو مرشح الائتلاف الحاكم الوزير السابق آمادو با.

spot_img