اقرأ أيضا..

شاع في هذا القسم

مالي… تقارير تتهم الجيش بمقتل العشرات في منطقة نيونو

اتهمت تقارير صادرة عن “مينيسما” الجيش المالي ومجموعة ” فاغنر” الروسية، بارتكاب مجزرة بداية مارس الجاري في منطقة “نيونو” والتي راح ضحيتها 30 شخصا على الأقل.
وجاء في التقارير، أنه تم العثور على 30 جثة مقيدة من بينها جثث أطفال في بلدتي دانجير ووتورو، مشيرة إلى وجود بقايا من البنزين، مما يوحي بأن الضحايا أحرقوا على قيد الحياة.
من جهة أخرى نددت الأركان العامة للقوات المسلحة المالية بما وصفته ب”التضليل الإعلامي” مؤكدة أن الجيش ليس مسؤولا عن ما حصل.

spot_img