اقرأ أيضا..

شاع في هذا القسم

ولد مولود: وقعنا على الميثاق الجمهوري لتحصين موريتانيا من “العواصف” التي تهب على المنطقة

قال رئيس حزب اتحاد قوى التقدم محمد ولد مولود، إن توقيعهم على وثيقة الميثاق الجمهوري، جاء تماشيا مع ضرورة تحصين موريتانيا مما وصفه ب”العواصف” التي تهب على المنطقة، وعدم الاستقرار.

وشدد ولد مولود، خلال مقابلة مع برنامج “حوار سياسي” الذي يبث على منصة وكالة مدار بالفيسبوك، على أنهم وقعوا على الميثاق الجمهوري، ليكون صمام أمان لاستقرار البلد، من خلال معالجة المشاكل التي عادة ماتكون موضوعا للخلاف.

وأشار رئيس حزب اتحاد قوى التقدم، إلى أن بعض البلدان المجاورة لموريتانيا وقعت في فخ هذه العواصف، لأن الطبقة السياسية فيها لم تستبق الأحداث، وفق قوله.

وأكد ولد مولود، أن هناك خطرا يداهم المنطقة، وأنه قد يصل إلى موريتانيا في أي لحظة، مضيفا أن الميثاق الجمهوري جاء في إطار استباق أي خطر محتمل، بحسب قوله.

ولفت رئيس حزب قوى التقدم، إلى أنه لكي يمكن تطبيق مخرجات الميثاق الجمهوري، فإنه لابد من تحويله إلى إجراءات عملية، وذلك من خلال ورشات يجب أن يشارك فيها الجميع.

spot_img