اقرأ أيضا..

شاع في هذا القسم

وزير البترول: نسعى إلى أن تكون موريتانيا أكبر منتج ومصدر للهيدروجين في إفريقيا

قال وزير البترول والطاقة والمعادن الناطق الرسمي باسم الحكومة الناني اشروقه إن “موريتانيا ملتزمة بتطوير القطاع وهدفها هو أن تصبح أكبر منتج ومصدر للهيدروجين في القارة الأفريقية”.

جاء ذلك في تصريحات صحفية نقلتها الصفحة الرسمية لوزارة البترول والطاقة والمعادن على الفيسبوك.

وأشار ولد اشروقه إلى أن موريتانيا حققت خطوة مهمة إلى الأمام على طريق طموحاتها في مجال الهيدروجين الأخضر بانتهاء دراسة جدوى مشروع “نور”.

وتابع ولد أشروقه: “لدينا إرادة ثابتة في مواصلة التنسيق مع شركائنا وتشجيع الصناعة من خلال تطوير مشاريع الطاقة الكبرى مثل مشروع نور”.

وأردف ولد اشروقه أن “نور” يتوقع أن يكون من أكبر مشاريع الهيدروجين الأخضر في العالم، مع بناء المنشآت الضرورية لما يصل إلى 10 جيجاوات من الطاقة عبر المحللات الكهربائية “وفق خطة على مراحل بقدرة تبلغ 3 جيجاوات في المرحلة الأولى مما يوفر طاقة تصل إلى 1.6 جيجاوات من قدرة التحليل الكهربائي، لإنتاج 150 ألف طن من الهيدروجين الأخضر سنويًا.”

وأضاف ولد اشروقه أن موريتانيا تلقت دعما كبيرا ورفيع المستوى من المفوضية الأوروبية، مع اختيار موريتانيا كشريك رئيسي في مبادرة البوابة العالمية للاتحاد الأوروبي لصادرات الهيدروجين المستقبلية وإنتاج الصلب الأخضر.

spot_img