اقرأ أيضا..

شاع في هذا القسم

نواكشوط: مباحثاث عسكرية موريتانية أمريكية فرنسية

بحث قائد الأركان العامة للجيوش الفريق المختار بله شعبان، مساء أمس الخميس، مع وفدين عسكريين من الولايات المتحدة وفرنسا، قضايا التعاون العسكري.

جاء ذلك خلال استقباله للوفدين بمكتبه بنواكشوط.

ووفق الصفحة الرسمية للجيش فقد تناولت المحادثات مع الوفدين قضايا الدفاع والأمن المشترك والتعاون العسكري بين موريتانيا وكل من الولايات المتحدة وفرنسا.

واجتمع ولد بله على هامش الاجتماع مع الجنرال “تود واسموند” قائد القوات البرية العملياتية، في أوروبا وجنوب إفريقيا ضمن “الأفريكوم” والوفد المرافق له.

ويترأس الوفد الفرنسي الذي استقبله ولد بله؛ مدير التعاون الأمني الجنرال رجيس كلكومبي.

ويأتي لقاء ولد بله، بالوفد العسكري الفرنسي، في ظل عزوف إفريقي عن التعاون العسكري مع فرنسا، وبعد أشهر من انسحاب القوات الفرنسية من مالي والنيجر، وتفكك مجموعة G5، التي اتهمتها ثلاث من الدول المنسحبة منها برعاية المصالح الفرنسية في المنطقة وتقديمها على مصالح الشعوب الإفريقية.

كما تبحث الولايات المتحدة الأمريكية، التي التقى وفد عسكري منها بولد بله أيضا، عن الحفاظ على حلفائها في المنطقة، بعد زحف التمدد السياسي الروسي إلى دول عدة في الساحل الإفريقي، وبعد فترة قصيرة من تشكيل مجموعة G3 التي تضم، إلى جانب مالي كل من بوركينا فاسو والنيجر، وتحظى بدعم ورعاية روسية.

spot_img