اقرأ أيضا..

شاع في هذا القسم

الحكومة: قررنا في إطار خطة رباعية رصد جميع الوسائل للأمن المدني

قال الأمين العام لوزارة الداخلية واللامركزية محمد محفوظ إبراهيم أحمد، إنه تقرر في إطار خطة رباعية (2024 – 2027) تكثيف رصد الوسائل البشرية والمالية، وكذا اللوجستية للأمن المدني، من خلال التكوينات والاكتتابات المنتظمة وبناء المقرات واقتناء العديد من الآليات والمعدات الفنية، مما سيمكن من تعميم خدمات الأمن المدني على كافة التراب الوطني، في الأفق المنظور، بحسب قوله.

جاء ذلك خلال ترؤسه رفقة المندوب العام للأمن المدني وتسيير الأزمات اللواء أبو المعالي الهادي سيدي ولد أعمر، أمس الجمعة لحفل تخليد اليوم الدولي للحماية المدنية تحت شعار: ” التقنيات المبتكرة في خدمة الحماية المدنية”.

وأكد ولد إبراهيم أحمد، أن اعتماد هذه الخطة الرباعية، يأتي تجسيدا للاهتمام “الكبير” الذي قال إن الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، يوليه لأمن المواطنين وممتلكاتهم.

وأضاف الأمين العام، أن التقنيات الحديثة والمبتكرة من طائرات مسيرة و أقمار صناعية وربوتات وسيارات ذاتية القيادة وتقنيات ثلاثية الأبعاد وأنظمة المعلومات الجغرافية وغيرها- أدوات ذات أهمية قصوى يمكن للأطراف الفاعلة في مجال الحماية المدنية استغلالها في مجالات التنبؤ والوقاية والاستعداد وإعادة البناء، كما أن دمج هذه التقنيات في أنظمة إدارة المخاطر وحالات الطوارئ سيفضي دون أدني شك إلى تحسين تأمين السكان بشكل كبير و كذا العاملين في مجال الأمن المدني.

spot_img