اقرأ أيضا..

شاع في هذا القسم

الحكومة الموريتانية تدرس القيام بخطة إسعافية للثروة الحيوانية

قال وزير التنمية الحيوانية في موريتانيا احمدت الشين إنه قدم أمام مجلس الوزراء خلال اجتماعه الأسبوعي بيانا يهدف إلى التعريف بالحالة الرعوية للبلاد التي تميزت بنقص حاد في التساقطات المطرية وتوزيعها واقتراح برنامج للتدخل المناسب لهذه الوضعية.

وأضاف ولد الشين خلال النقطة الصحفية الأسبوعية للحكومة، أن تقييم الوضع الرعوي في موريتانيا يظهر احتياجات شاملة للقطعان في جميع الولايات قدرها 12 مليون و765 ألف و409 أطنان من المواد الجافة، مقابل المخزون المتاح من الكلأ الذي يقدر ب7 مليون و348 ألف و169 طنا، حيث يوجد عجز قدره 5 مليون و409 آلاف و240 طن من المواد الجافة أي ما يعادل نسبة 42‎%‎ من الاحتياجات.

وأردف ولد الشين أن بيانه يهدف إلى القيام بخطة إسعافية للثروة الحيوانية خلال الأشهر القليلة القادمة للحفاظ عليها، والخروج من وضعيتها الحالية دون ضرر كبير.

وأشار ولد الشين إلى أن خطة إسعاف الثروة الحيوانية تتضمن مكونتين أساسيتين، تتعلق إحداهما باقتناء ونقل وبيع مخزون أعلاف المواشي بأسعار مدعومة، والقيام بتدخل بيطري على نطاق واسع في مناطق تركيز المواشي، بين تهدف الثانية من جهة إلى تغطية الاحتياجات من الأعلاف الحيوانية بنسبة 20‎%‎ لصغار السن والإناث التي في حالة المخاض، ومن جهة أخرى إلى ضبط السوق والمساهمة في المحافظة على الصحة الحيوانية.

 

spot_img