اقرأ أيضا..

شاع في هذا القسم

إيرا: طرد النائب مريم بنت الشيخ تأباه تعاليم الإسلام وهو خطر يهدد الديمقراطية

قالت مبادرة انبعاث الحركة الانعتاقية “إير”، إن ” تدخلات النائب مريم منت الشيخ المتكررة تزعج بشكل واضح الجنرال الذي يحكم مجلس الشعب”، في إشارة صريحة إلى رئيس الجمعية الوطنية محمد ولد مكت.

ووصف بيان إيرا طرد النائب في الجمعية الوطنية مريم بنت الشيخ، بالخطر الذي يهدد الديمقراطية.

وقال البيان: “إن الإشارات المتعددة لماضي الجنرال كضالع في الإبادة الجماعية و تعذيب رفاقه في السلاح خلال سنوات الجمر تشكل حرجا كبيرا و إزعاجا لا يطاق يحول دون طي هذه الصفحة المظلمة من ماضي الرجل و تاريخنا إلى النسيان”.

واعتبر البيان أن الاعتداء على النائب بنت الشيخ ” تأباه تعاليم الإسلام الصحيح و ترفضه القيم الأساسية للديمقراطية و المجتمعات”.

ونددت المبادرة بما وصفتها ” أساليب العنف و الوحشية التي أصبحت شائعة و مسكوت عنها في حق المنتخبين و ولاة التشريع الذين أصبحت ممارسة مهامهم
شبه مستحيلة و محفوفة بالمخاطر”.

وقرر مكتب البرلمان الموريتاني الأربعاء الماضي معاقبة البرلمانية عن حزب “الصواب” والناشطة في حركة “إيرا” مريم بنت الشيخ بالمنع من حضور أربع جلسات برلمانية بسبب وصفها الوزير الأول بأنه “كلب حراسة”.

وأثارت المداخلة جدلا داخل القاعة ما تسبب في رفع الجلسة، قبل أن يتم استئنافها، حيث أعلنت بنت الشيخ سحب كلمة “كلب حراسة” وذلك استجابة لطلب من النائب بيرام الداه اعبيدي.

spot_img