اقرأ أيضا..

شاع في هذا القسم

بلماضي: نأسف للهزيمة أمام موريتانيا والخروح مبكرا من الدور الأول

قال مدرب المنتخب الجزائري جمال بلماضي، إنه يأسف بشدة للهزيمة التي تعرض لها المنتخب الجزائري أمام المرابطون، والخروج مبكراً مجدداً من الدور الأول للبطولة مثلما حدث خلال البطولة الأخيرة في 2022.

وأكد بلماضي خلال المؤتمر الصحفي بعد المباراة، أنه “يتحمل كامل المسؤولية”.

وتابع بلماضي: “أضعنا الكثير من الفرص ولم ننجح في التسجيل رغم الوصول كثيراً لمرمى المنافس”.

وأضاف المدرب الجزائري: “هناك جانب غامض في كرة القدم؛ كان من الممكن أن أقول إنها هزيمة مستحقة، لو كنا لم نخلق الكثير من فرص التسجيل أو نسيطر على مجريات اللعب، ولكن ذلك لم يحدث، فهناك أشياء لايمكن شرحها أو تفسيرها في كرة القدم”.

وبشأن رحيله بعد خروج الجزائر مبكرا من المنافسة على الكان، قال بلماضي: “عندما نعود إلى البلاد، سوف نرى”.

ويعتبر بلماضي، أول مدير فني جزائري يخرج مرتين متتاليتين من الدور الأول لهذه البطولة، حيث خرج من نفس الدور في النسخة الأخيرة من الكان سنة 2022.

وأقصى المنتخب الموريتاني المرابطون مساء الثلاثاء، نظيره الجزائري بعد فوزه عليه بهدف دون مقابل، ليتمكن من التأهل إلى الدور الثاني من نهائيات كأس الأمم الأفريقية للمرة الأولى في تاريخه.

spot_img