اقرأ أيضا..

شاع في هذا القسم

الداخلية الجزائرية تكشف عن المتورطين في حادثة مطار وهران

كشفت وزارة الداخلية الجزائرية، في بيان صادر عنها عن المتورطين، في حادثة تسلل الشاب رحماني مهدي، بهدف الهجرة غير الشرعية عبر طائرة للخطوط الجوية الجزائرية بمطار وهران، بعد أن تم ضبطه في مطار باريس أورلي.

وبحسب بيان الداخلية الجزائرية، فقد أظهرت التحقيقات التي باشرتها المديرية العامة للأمن الداخلي، عن تحديد المسؤولية المباشرة لـ7 من موظفي المديرية العامة للأمن الوطني بشرطة الحدود، بالإضافة إلى المحافظ رئيس الفرقة الثانية لشرطة الحدود بمطار وهران، وعميد الشرطة المكلف بأمن المطار.

وحمل البيان المسؤولية المباشرة ” لتقني ميكانيكي بالخطوط الجوية الجزائرية، لتمتد المسؤوليات من الناحية الإدارية، إلى المدير التقني التابع للخطوط الجوية الجزائرية ومدير مطار وهران، والمدير الجهوي للمؤسسة الوطنية لتسيير المطارات بوهران”.

ستتبع بعد ذلك –يضيف ذات المصدر- إجراءات إدارية خاصة تشمل المسؤولين الجهويين والمركزيين بالمديرية العامة للأمن الوطني.

spot_img