اقرأ أيضا..

شاع في هذا القسم

الصومال تستدعي سفيرها لدى إثيوبيا بعد توقيع الأخيرة اتفاقا مع “صوماليلاند”

استدعت الحكومة الصومالية اليوم الثلاثاء، سفيرها في إثيوبيا للتشاور غداة الإعلان عن اتفاق بين أديس أبابا ومنطقة أرض الصومال الانفصالية يمنحها منفذا بحريا.

ونقلت وكالة فرانس برس الفرنسية، عن رئيس الوزراء الصومالي حمزة عبدي بري، قوله إن الصومال “ستدافع عن أراضيها بشتى السبل القانونية الممكنة” بعد الاتفاق الذي يمنح إثيوبيا منفذا على البحر من خلال مرفأ في أرض الصومال.

واعتبرت الحكومة الصومالية في بيان صادر عنها، أن تصرف إثيوبيا، يشكل خطرا على الاستقرار والسلام في المنطقة.

وأعلنت السلطات الإثيوبية، أمس الإثنين توقيع اتفاق وصفته ب”التاريخي” مع أرض الصومال (صوماليلاند) يوفر لها منفذا بحريا عبر ميناء يقع على أراضي هذه المنطقة الانفصالية.

وقال رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، إن “الاتفاق سيفتح الطريق أمام تحقيق تطلع إثيوبيا إلى تأمين وصولها إلى البحر وتنويع وصولها إلى الموانئ البحرية”.

spot_img