اقرأ أيضا..

شاع في هذا القسم

وزير الاقتصاد: الهشاشة في منطقة الساحل تعود لموجة الجفاف خلال عشرين سنة متتالية

قال وزير الاقتصاد الموريتاني، عبد السلام ولد محمد صالح، إن جذور الهشاشة في منطقة الساحل تعود إلى موجة الجفاف غير المسبوقة التي عانت منها المنطقة 20 سنة متتالية من سنة 1966 الي سنة 1986.

جاء ذلك خلال اجتماع للجنة بناء السلام التابعة للأمم المتحدة بنيويورك، وفق ما أورد إيجاز نشره حساب وزارة الاقتصاد على الفيسبوك، في وقت متأخر من مساء أمس الخميس.

وأضاف ولد محمد صالح، أن من بين عوامل الهشاشة في الساحل، تباطؤ نسب النمو الاقتصادي مع نسب نمو ديموغرافي مرتفع واعتماد سياسات اقتصادية واجتماعية غير ملائمة.

وأشار إلى أن هذه العوامل مجتمعة أدت إلى اختلالات عميقة عانت منها المجتمعات وجعلتها عرضة للخطابات المتطرفة.

وأوضح أن “موريتانيا اتبعت استراتيجيات متكاملة ومندمجة تقوم على ثلاث مكونات: -مقاربات أمنية قوية مصحوبة بسياسة تحسيس حول خطورة الفكر التكفيري المتطرف، وسياسة اقتصادية تهدف إلى تسريع النمو الاقتصادي وادماج عوامل تغيرات المناخ في الاستراتيجيات التنموية بالإضافة إلى سياسات اجتماعية تعطي الأولوية لولوج كافة المواطنين إلى الخدمات الاجتماعية الأساسية”، وفق نص الإيجاز.

وبحسب صفحة الوزارة الرسمية، فقد “أجمع المتدخلون من المندوبين الدائمين للدول الذين بلغ عددهم ثلاثة وعشرون على الإشادة بالتجربة الموريتانية التي وصفوها بأنها رائدة وتمثل نموذجا يحتذى به في المنطقة”.

spot_img