اقرأ أيضا..

شاع في هذا القسم

مالي: غويتا يختار مايغا رئيسا للجنة الحوار والمصالحة الوطنية

اختار رئيس المجلس العسكري الحاكم في مالي، العقيد عاصيمي غويتا، الوزير الأول السابق، عثمان يسوفي ميغا، رئيسًا للجنة التوجيهية للحوار المباشر من أجل السلام والمصالحة الوطنية في البلاد.

وبحسب وسائل إعلام مالية، فقد عين غويتا جان بوسكو كوناري نائبا لرئيس اللجنة.

وتضم لجنة المصالحة المالية، حوالي مائة عضو من بينهم، ممثلون عن المجتمع المدني والزعماء الدينيين وقوات الدفاع والأمن والجهات الفاعلة السياسية والأكاديميين والصحفيين.

وكان المجلس العسكري، أعلن الأسبوع الماضي إنهاء اتفاق السلام الموقع عام 2015 في الجزائر مع الحركات الأزوادية.

ونقلت وسائل إعلام عن المتحدث باسم الحكومة العقيد عبد الله مايغا، قوله إن المجلس العسكري “يعزو مسؤولية إنهاء الاتفاق إلى التغير في مواقف بعض الجماعات الموقعة، وكذلك الأعمال العدائية من جانب الوسيط الرئيسي الجزائر”.’
ورعت الجزائر عام 2015، اتفاق سلام بين الحكومة الماليّة والجماعات الأزوادية المسلّحة والمتمركزة في الشمال المالي.
واندلع في أغسطس الماضي، القتال مجددا بين الجيش المالي والحركات الأزوادية بعد ثمان سنوات من الهدنة، ليصل إلى ذروته بالتزامن مع انسحاب القوات الأممية “مينوسما” من مالي، بطلب من المجلس العسكري الحاكم منذ انقلاب عام 2020.

spot_img